غرائب الطبيعة في الجزائر، ستنبهر



كما نعلم أن الطبيعة هي من بين أكثر الأشياء الرائعة الموجودة في كوكبنا، حيث أنه في كثير من الأحيان ننبهر من جمالها وروعتها ونستغرب من أشياء تحدث فيها.
اليوم في هذا المقال سنزور الجزائر ونكتشف بعضا من روعة الطبيعة في هذا البلد الواسع.
بحيرة بماء ساخن وسط الثلوج

إن السباحة وسط الثلوج التي كنا نستغرب عندما نراها  في روسيا أو البلدان الإسكندنافية موجودة في قلب جبال الجزائر وهي عبارة عن بحيرة للمياه الكبريتية الطبيعية المتميزة بمياهها الساخنة طوال العام والتي تتعدى درجة حرارتها الستين درجة 
  أصبحت هاته المنطقة قبلة للعديد من الزوار ولم تمنعهم برودة الشتاء من السباحة فيها أين يصل مستوى الثلوج لعدة أمتار وتصل درجة الحرارة للصفر درجة مئوية 
 كل هذا تجده على إرتفاع 720 متر عن سطح البحر في بحيرة حمام ڨروز ببلدية واد العثمانية ولاية ميلة.

بحيرة حمام قروز

بحيرة حمام قروز

بحيرة حمام قروز

--------------------------------------------------------------------------------------------

إمتزاج الرمل مع الثلج

عرفت الجزائر سنة 2018 تساقط الثلوج في صحرائها أين امتزجت الكثبان الرملية الذهبية بالثلوج الناصعة البيضاء لترسم صورة خلابة لن تجد مثلها في العالم وفي منظر يعجز الانسان عن تفسيره

الرمل ممزوج مع الثلج

الرمل ممزوج مع الثلج

-------------------------------------------------------------------------------------------

مدينة سيفار أعجوبة الدنيا الثامنة

سيفار

سيفار

سيفار

مدينة سيفار المدينة الضائعة في الجنوب الجزائري تعتبر أكبر مدينة متحجرة في العالم وهي أقدم من أهرامات مصر
تقع في الطاسيلي بولاية اليزي في الجنوب الشرقي للجزائر، وتبعد عن عاصمة البلاد بـ 1758 كم وهي واحدة من أكبر المدن الكهفية في العالم.
مدينة سيفار تحتوي على أكثر من 5000 كهف وأكثر من 15 ألف لوحة جدارية ونقوش، عمرها أكثر 20 ألف عام".




0 تعليقات